اسلامياتتربيةحركات وأحزاب إسلاميةمجتمع

كُلُّنَا دُعَاة.. جولة ميدانية و تعبئة عامة يقوم بها شباب JUSTE ضمن برامج جامعة الكهف

كتب التقرير: محمد منصور انجاي

تواصل حركة الشبيبة المتحدة للربانية والعمل والخلق المشهورة بحركة JUSTE نشاطاتها ضمن فعاليات النسخة الخامسة لجامعة الكهف في المجمع العربي الفرنسي بكرمسار، فقام أعضاء قسم التكوين الإسلامي والتربية الروحية برئاسة الأستاذ موسى كانتي بجولة ميدانية في كرمسار لتعبئة السكان حول ضرورة الحفاظ على نعمة الأمن والاستقرار وخاصة في ظل هذه الظروف السياسية الراهنة التي تمر بها دولة السنغال و ذلك تحت شعار ” كُلُّنَا دُعَاة “.

هذا، وقال الأستاذ موسى كانتي، المسؤول عن التكوين الإسلامي والتربية الروحية في حركة الشبيبة المتحدة للربانية والعمل والخلق –  JUSTE : ” إن نعمة الأمن والأمان والاستقرار في المجتمع، من أهم النعم التي أنعم الله بها على عباده، والتي يجب الحفاظ عليها وعدم التفريط فيها حتى لا يحل علينا غضبه وسخطه فيتنشر الظلم والجور والاقتتال وتعم الفوضى في المجتمع نتيجة عدم الحرص على تحقيق الأمن والعيش في سلام والابتعاد عن الظلم والعدوان “.

وأضاف قائلا : إن مظاهر السلام في المجتمعات والنتائج المترتبة عليه وعلى الاستقرار رخاء ورضا من الله سبحانه وتعالى” ضاربا أمثلة عن أقوام بدلوا نعمة السلام والأمن والاستقرار بالاعتداء والظلم فسلب الله منهم نعمة الأمن وسلطهم على أنفسهم فدمروا مجتمعاتهم بأيديهم وأصبحت حضاراتهم في زوال.

من جانبه، عبر المواطنون عن فرحهم بهذه المبادرات الوطنية والإنسانية التي قدمت وتقدمها حركة JUSTE على المستوى الوطني عامة، وخلال جامعة الكهف على وجه الخصوص.

يذكر أن النسخة الخامسة لجامعة الكهف انطلقت أعمالها منذ الأحد ٢٣ ديسمبر في المجمع العربي الفرنسي عيد الخيرية بكرمسار تحت شعار ” من أجل شبيبة صالحة ومؤهلة في خدمة الأمة “.

 

المصدر : www.juste.milieu.sn

الوسوم

wassatiyyoun senegal

منصة السنغاليين من أجل مستقبل أفضل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق